ستار ماركر
مرحبا بكل زوارنا المحبين , ان كنت عضوا في المنتدى اظغط على الدخول
ان كنت زائرا فظغط على التسجيل

و شكرا


منتدى الثقافة و المعرفة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  المبارياتالمباريات  

شاطر | 
 

 سسلة اسماء الله الحسنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعيم
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 112
نقاط تميز : 20554
تاريخ التسجيل : 21/03/2012
العمر : 23
الموقع : المغرب

مُساهمةموضوع: سسلة اسماء الله الحسنى   الجمعة يونيو 01, 2012 5:48 pm

إن الحمد لله ، نحمده و نستعينه ، ونستغفره ، ونعوذ بالله

من شرور انفسنا ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له

ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمداً

عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم

بإحسان الى يوم الديـــن وسلم تسليما كثيرا ،

اما بعد :



قال الله تبارك تعالى في كتابه العزيز:

﴿ وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا

وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴾

(سورة الأعراف/180)،

هي رحلة مباركة سأبدأها معكم في رحاب اسماء الله الحسنى الجليلة
فالحديث عن هذه الاسماء ممتع وشيق لانه ليس فيه كلام عن حرام او حلال وليس بها تفصيل لاي تكاليف بل هي رحله نسافر فيها متنقلين بين جواهر اسماء الله الحسنى وصفاته العلا تبعا للسنة النبوية المطهرة حيث روى البخاريُّ ومسلمٌ عن رسولِ الله صلى الله عليه وسلم أنه قالَ:
"إن لله تعالى تسعةً وتسعينَ اسمًا , مائةً إلا واحدًا من أحصاها دَخَلَ الجنةَ ".
وهو وتر يحب الوتر

وأحصاها هنا بمعنى رددها واستيقن بها وعمل بمقتضاها

قال تعالى في آية من آيات كتابه الكريم :

(قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيًّا مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا) [الإسراء: 110].

وهذا يدل على أن الدعاء بأسماء الله الحسنى له أسرار كثيرة، فهذه الأسماء لها قوة عظيمة على الشفاء!! ولها قوة أعظم في مواجهة المصاعب والمصائب والرزق والضيق وفي كل أحوال المؤمن إذا دعا بأسماء الله الحسنى فإن الله تعالى قد أودع في كل اسم من أسمائه قوة عجيبة تختص بجانب من جوانب الحياة.

عن عبد الله بن مسعود، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ما أصاب أحداً قط هَمٌّ ولا حزن، فقال: اللهم إني عبدُك، ابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضِ في حُكمك، عدلٌ في قضاؤك. أسألك بكل اسمٍ هو لك، سميت به نفسك أو علمته أحداً من خلقك أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك: أنْ تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي.

إلا أذهب الله همَّه وحزنه، وأبدله مكانه فرحاً" فقيل: يا رسول الله، ألا نتعلمها؟ فقال:

"بلى. ينبغي لمن سمعها أنْ يتعلمها"





فالنبدأ على بركة الله بشرح معاني اسماء الله الحسنى .






لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعاً مُتَصَدِّعاً مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ

هو الله الذي لا إلــه الا هو:

الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ المَلِكُ القُدُّوسُ السَّلامُ المُؤْمِنُ المُهَيْمِنُ العَزِيزُ الجَبَّارُ المُتَكَبِّرُ

الخَالِقُ البَارِئُ المُصَوِّرُ الأَوَّلُ الآخِرُ الظَّاهِرُ البَاطِنُ السَّمِيعُ البَصِيرُ المَوْلَى النَّصِيرُ العَفُوُّ القَدِيرُُ

اللَّطِيفُ الخَبِيرُ الوِتْرُ الجَمِيلُ الحَيِيُّ السِّتيرُ الكَبِيرُ المُتَعَالُ الوَاحِدُ القَهَّارُ الحَقُّ المُبِينُ القَوِيُِّ المَتِينُ الحَيُّ القَيُّومُ

العَلِيُّ العَظِيمُ الشَّكُورُ الحَلِيمُ الوَاسِعُ العَلِيمُ التَّوابُ الحَكِيمُ الغَنِيُّ الكَرِيمُ الأَحَدُ الصَّمَدُ

القَرِيبُ المُجيبُ الغَفُورُ الوَدودُ الوَلِيُّ الحَميدُ الحَفيظُ المَجيدُ الفَتَّاحُ الشَّهيدُ

المُقَدِّمُ المُؤخِّرُ المَلِيكُ المُقْتَدِرْ المُسَعِّرُ القَابِضُ البَاسِطُ الرَّازِقُ

القَاهِرُ الديَّانُ الشَّاكِرُ المَنانَّ القَادِرُ الخَلاَّقُ المَالِكُ الرَّزَّاقُ الوَكيلُ الرَّقيبُ

المُحْسِنُ الحَسيبُ الشَّافِي الرِّفيقُ المُعْطي المُقيتُ السَّيِّدُ الطَّيِّبُ

الحَكَمُ الأَكْرَمُ البَرُّ الغَفَّارُ الرَّءوفُ الوَهَّابُ الجَوَادُ السُّبوحُ الوَارِثُ

الرَّبُّ الأعْلى الإِلَهُ ذي الجلال و الاكرام...



اســـم الله الجلالـــة :




فقد ورد هذا الاسم في القرآن الكريم على سبيل الإطلاق،

أي من دون إضافة، والتعظيم معرفاً، كما في قوله تعالى:

﴿ وَكَمْ أَهْلَكْنَا مِنْ قَرْيَةٍ بَطِرَتْ مَعِيشَتَهَا فَتِلْكَ مَسَاكِنُهُمْ لَمْ تُسْكَنْ مِنْ بَعْدِهِمْ إِلَّا قَلِيلاً وَكُنَّا نَحْنُ الْوَارِثِينَ ﴾

( سورة القصص )

وفي قوله تعالى:﴿ وَإِنَّا لَنَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ وَنَحْنُ الْوَارِثُونَ ﴾( سورة الحجر )

وقد ورد هذا في دعاء سيدنا زكريا عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام:

﴿ وَزَكَرِيَّا إِذْ نَادَى رَبَّهُ رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْداً وَأَنْتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ ﴾

و في المعنى الاصطلاحي لهذا الاسم الجليل "الوارث" سبحانه وتعالى قال هو الباقي الدائم بعد فناء خلقه،

و "الوارث" صفة عليا من صفات الله جلّ جلاله، وهو الباقي الدائم الذي يرث الخلائق ويبقى بعد فنائهم،

قال جل جلاله و تقدست اسماؤه: ﴿ نَرِثُ الْأَرْضَ وَمَنْ عَلَيْهَا ﴾ وهو ﴿ خَيْرُ الْوَارِثِينَ ﴾

أي يبقى بعد فناء خلقه جميعاً فيفنى من سواه، ويرجع ما كان، فيرجع الأمر إلى الله عز وجل الواحد الاحد

فإذا كان الخلائق يتعاقبون على الأرض، فيرث المتأخر المتقدم، ويرث الولد الوالد، والزوج زوجته، وهكذا،... ويستمر التوارث حتى ينقطع حبل الحياة في الدنيا، فإنه لا يبقَ إلا الوارث هو الله مالك الملك الذو الجلال و الاكرام ،

قال تعالى:﴿ وَلِلَّهِ مِيرَاثُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ ﴾( سورة آل عمران )

فالوارث هو الباقي بعد فناء خلقه، أو "الوارث" لجميع الأشياء بعد فناء أهلها.

و يبقى وجه ربك ذو الجلال و الاكرام






[img][/img][img][/img]




إســـم الله الجلالـــة :



– العَـلـِـيُّ، - الأعْلـَى، - الـْمُتـَعَالِ


قال الله تعالى: [وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ]([1])، وقال تعالى: [سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى]([2])، وقال تعالى:[عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الـْمُتَعَالِ]([3])، وذلك دالّ على أن جميع معاني العلوّ ثابتة لله من كل وجه.

له علوّ الذات؛ فإنه فوق المخلوقات، وعلى العرش استوى

وله علوّ القدر: وهو علوّ صفاته وعظمتها، فلا يماثله صفة مخلوق، بل لا يقدر الخلائق كلهم أن يحيطوا ببعض معاني صفة واحدة من صفاته، قال تعالى:[وَلاَ يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا]([4]). وبذلك يُعلم أنه ليس كمثله شيء في كل نعوته.

وله علوّ القهر؛ فإنه الواحد القهّار الذي قهر بعزّته وعلوه الخلق كلهم، فنواصيهم بيده، وما شاء كان لا يمانعه فيه ممانع، وما لم يشأ لم يكنْ، فلو اجتمع الخلق على إيجاد ما لم يشأهُ الله لم يقدروا، ولو اجتمعوا على منع ما حكمت به مشيئته لم يمنعوه، وذلك لكمال اقتداره، ونفوذ مشيئته، وشدة افتقار المخلوقات كلها إليه من كل وجه([5]).

تبارك اسم ربي ذي الجلال و الاكرام

([1]) سورة البقرة، الآية: 255 .
([2]) سورة الأعلى، الآية: 1 .
([3]) سورة الرعد، الآية: 9 .
([4]) سورة طه، الآية: 110 .
([5]) الحق الواضح المبين، ص26، وشرح النونية للهراس، 2/68 .


الثمر المجتنى مختصر شرح أسماء الله الحسنى
الشيخ سعيد بن علي بن وهف القحطاني










الدروس السابقة من هذه السلسلة المباركة :





سلسلـة أسمـاء الله الحسنى و صفاته العـــلا -العدد1- شرح اسم (الله) الجليل

سلسلـة أسمـاء الله الحسنى و صفاته العـــلا -العدد2- شرح اسمي الجلالة (الرحمن و الرحيم)

سلسلـة أسمـاء الله الحسنى و صفاته العـــلا -العدد3- شرح اسمي الجلالة (الملك و القدوس)

سلسلـة أسمـاء الله الحسنى و صفاته العـــلا -العدد4- شرح اسمي الجلالة (السلام و المؤمن)

سلسلـة أسمـاء الله الحسنى و صفاته العـــلا -العدد5- شرح اسمي الجلالة (المهيمن - العزيز )

( الجبــار- المتكبــر ) سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا - العدد السادس -

( الخالق - البارئ ) سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا - العدد السابع

( المصور - الأول - الآخر ) سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا _ العدد الثامن
( الظاهــر - الباطــن ) سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا _ العدد التاسع

اسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( السميــــــع - البصيـــــــر ) العـ10ـدد

سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( المولـــــــى - النصيــــــر ) العدد11
سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( العفـــــو - القديــــــر ) العـ12ـدد
سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( اللطيــــــف - الخبيـــــــــر ) العدد 13
سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الوتـــــر - الجميــــــل ) العـ14ـدد
سلسلة اسماء الله الحسنى وصفاته العلا ( الحيــــي - الستيــــــر ) العدد 15
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الكبيــــــر - المتعـــــــال ) العدد 16
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الواحـــــــد - القهــــــــــار ) العدد 17
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الحــــــــق - المبيـــــن ) العدد 18
واحة رمضان "سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا (القــــــوي - المتيـــــــن) العدد 19
واحة رمضان : سلسلة أسماء الله الحسنى ( الحـــــي - القيــــوم و الاسم الاعظم)العدد 20
واحة رمضان : سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلى ( العلــي - العظيـــم ) العدد 21
عيدكم مبارك سعيد:سلسلة اسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الشكـور - الحليــم ) العدد 22
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الواســع - العليــم ) العدد 23
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( التوابــــــــ - الحكيـــــــم ) العدد 24
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الغنــــي - الكريـــــم ) العدد 25
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الأحـــــــد - الصمـــــــد ) العدد 26
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( القريــــــب - المجيـــــب ) العدد 27
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الغفــــــور - الـــــودود ) العدد 28
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الولــــــــي - الحميــــــــــد ) العدد 29
سلسلــة أسمــاء الله الحسنــى و صفاتــه العــلا ( الحفيـــظ - المجيــــد ) العدد 30
موسم الخيرات : سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا( الفتاح - الشهيد )العدد31
عيدكم مبارك سعيد: سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا( المقدم - المؤخر )العدد 32
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( الــمــلـيــكـــــ - الــمـــقــتـــدر ) العدد 33
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( المُــسَـعـِّرْ - القــابــــض ) العـ 34 ــدد
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( البــــاســــط - الـــــــرازق ) العـ 35 ـدد

سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( القاهـــــــر - الديــــــان ) العـ 36 ـدد
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته الفضلى ( الشـــاكــــر - المــنـــان ) العدد 37
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( القــــــــادر - الخــــــــلاق ) العدد 38
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( المالكــــــ - الرزاقـــــــ ) العدد 39
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( الوكيــــــل - الرقيــــــب ) العـ 40 ـدد
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( الـمـحــســن - الـحـسـيــب ) العدد 41
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( الشافــــــي - الرفيـــــــق ) العدد 42
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( المـعـطـــــي - المـقـيـــــت ) العدد 43
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا ( السيــــــد - الطيــــــب ) العدد 44
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( الحـكـــــــم - الأكــــــــرم ) العدد 45
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( البـــــــــر - الوهابـــــــــ ) العدد 46
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( الرؤوفــــــــ - الغفـــــــار ) العدد 47
سلسلة أسماء الله الحسنى و صفاته العلا : ( الجَــــــوَادُ - السُّـبُّــــــوح ) العدد 48














(فَلِلَّهِ الْحَمْدُ رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَرَبِّ الأَرْضِ رَبِّ الْعَالَمِينَ *وَلَهُ الْكِبْرِيَاء فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ

وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ*)







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://starmarkar.yoo7.com
 
سسلة اسماء الله الحسنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ستار ماركر :: الشؤون الاسلامية :: منتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: